أسلوب حياة

فلنتسوّق مع لويس فويتون!

كلّ عام في خلال شهر رمضان، نتلقّى هدايا جميلة مرفقة بأمنيات تنبع من القلب وننغمر بالبركات اللامتناهية. ولكنّ هذا العام مختلف، ولا أقصد بذلك الأوضاع الصعبة التي يمرّ بها العالم، بل الأخبار الرائعة التي شاركتنا بها دار لويس فويتون: أطلقت الدار منصّة تسوّق الكترونيّة محلّية خصّيصًا من أجل الإمارات العربيّة المتحدة.

من جهة، أصبح الآن بإمكاننا أن نتسوّق العديد من روائع الدار – من الملابس الجاهزة الرجاليّة والنسائيّة إلى التصاميم الجلديّة والأحذية والإكسسوارات والساعات والمجوهرات والعطور وغيرها من الابداعات – ومن جهة أخرى، حصلنا على باب خلفيّ ندخل من خلاله إلى عالم الدار فنستكشف روائعها بطريقة مميّزة. وبفضل هذه الفرصة التي أتيحت لنا، أصبح بإمكاننا أيضًا الاستمتاع بالإطلاقات المسبوقة والمجموعات الحصريّة.

واهتمّت الدار بأصغر التفاصيل مثل العملة واللغة والختم والنقش وخدمة الزبائن وغيرها من أجل أن تقدم لنا أفضل خبرة تسوّق من دون مغادرة منازلنا حتى. لكن هذا ليس بأمر مفاجئ، فلم تفوّت دار لويس فويتون الفرصة أبدًا لإذهالنا!

شارك المقال