جمال

نصائح لروتين عناية بالبشرة مثاليّ لفصل الخريف

صورة الغلاف من Instagram.com/chanel.beauty

ليست الفترة الإنتقاليّة من الصّيف إلى الخريف بسهلة أبداً وبخاصّة بسبب تأثيرها على بشرتك! مع إنخفاض درجات الحرارة وازدياد جفاف الطّقس، ستحتاجين إلى إحداث تغييرات جذريّة على روتين العناية بالبشرة الذي تتّبعينه في العادة وذلك لإزالة أضرار الشّمس وتجهيز بشرتك للطّقس البارد. إليك بعض النّصائح التي ستساعدك في الحصول على بشرة صحّيّة، خالية من الشّوائب!

  • إبدئي باستخدام غسول منظّف مرطّب وتجنّبي إستعمال الصّابون المعطّر الذي يشعرك بالإنتعاش في فصل الصّيف.
  • كلّنا نعلم أنّ التّقشير ضروريّ جدّاً لبشرتنا ولكن حان الوقت الآن لاستخدام مقشّرات زيتيّة لإصلاح الضّرر الذي تسبّبت به الشّمس الحارقة في فصل الصّيف، هذا إلى جانب تأثير الكلورايد على بشرتك. صدّقينا، لا يكتفِ هذا النّوع من المقشّرات بالقيام بعمله الأساسيّ فحسب، بل سيرطّب بشرتك أيضاً.
  • ويلي التّرطيب مرحلة التّقشير. إستثمري بكريم جيّد أو أيّ مرطّب سميك. خذي بعين الإعتبار حاجات بشرتك واختاري بحكمة المستحضر المثاليّ لك.
  • إذا كانت بشرتك عرضةً لظهور البثور، قد تشعرين بأنّها أكثر جفافاً الآن مقارنةً بفصل الصّيف. إستشيري طبيب الأمراض الجلديّة ليصف لك هذا الأخير أدوية لطيفة لمعالجة هذه المشكلة من دون تجفيف بشرتك.
  • تحتاج شفتاك إلى بعض العناية أيضاً في هذه الفترة من السّنة، فابدئي بترطيبهما من خلال إستخدام مرطّب جيّد لتجنّب تشقّقهما في خلال فصل الشّتاء.  
  • نشهد في فصلي الخريف والشّتاء على جفاف يدينا دائماً. فلا تتردّدي في الإستثمار بكريم يدين جيّد للمحافظة على نعومتهما ورقّتهما.
  • لا تزال بعض النّساء يعانين من جفاف البشرة حتّى بعد تطبيق كافّة النّصائح في ما يختصّ بالتّرطيب. وهنا يأتي دور جهاز التّرطيب الذي يجب أن يتواجد في غرفتك!
  • وأخيراً وليس آخراً، إشربي كمّيات كبيرة من الماء. وبالرّغم من أنّك لن تشعري بأنّك بحاجة إلى الماء بقدر ما كنت تتعطّشين إليه في فصل الصّيف، يجب أن تواظبي على شربه حتماً.

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال