موضة

كلوي تكشف عن حملة ربيع وصيف 2019

في حال تساءلتِ يوماً عن تعريف العالم الذي تسيطر عليه النّساء، سيكون الموضوع الذي سنتكلّم عنه مفاجأة سارّة جدّاً بالنّسبة لكِ. فأصدرت كلوي حملتها الإعلانيّة الجديدة التّابعة لموسم ربيع وصيف 2019 التي أتتْ نتيجة تعاون فنّيّ جمع بين المديرة الإبداعيّة ناتاشا رامسي ليفي والمصوّر الشّهير ستيفن ميزل.

الفيلم القصير الثّالث من تصوير ستيفن ميزل هو عبارة عن قصّة تظهر فيها كلّ من ريان فان رومباي وكارولينا بيرغن وهانا فيرغسون وإيمان همام وهنّ يستمتعن برحلة جميلة في اليونان حيث شمس البحر الأبيض المتوسّط تجتمع بعالم يحكمه النّساء. فتكشف هؤلاء النّساء عن روحهنّ الهيبّيّة العصريّة بأسلوب جميل، تماماً مثل الإطلالات التي قدّمتها ناتاشا رامسي ليفي في عرض مجموعة ربيع وصيف 2019 من كلوي الذي تضمّن أوشحة ذات طبعات مختلفة وتصاميم ذات ألوان دافئة وكلّ ما يدلّ على الطّابع الهيبّيّ المعاصر.

تمّ تصوير الفيلم القصير تحت عنوان A Warm Soft Parade في مدينة نيويورك وشكّل هذا الأخير عمل جديد أُضيف إلى سلسلة العلاقات التّعاونيّة والأفلام التي نفّذتها المديرة الإبداعيّة بالتّعاون مع ستيفن ميزل. وسينقلكِ هذا الأخير إلى عالم كلوي حيث تتّسم النّساء بقوّة خارقة وتعتبر الموضة لغة قويّة يتكلّمها الجميع.

ترقّبي إصدار الفيلم كاملاً في 21 يناير.

شارك المقال

قصّة جديدة مع أحدث تصاميم مجموعة Serpenti Viper من بولغري

ألقي نظرة على أحدث تصاميم Serpenti Viper من بولغري هنا.

يعتبر الرّبيع فصل التّجدّد وبولغري على دراية تامّة بذلك. قرّرت الدّار الإيطاليّة في هذه المناسبة الكشف عن أحدث تصاميها من مجموعة Serpenti Viper، مضيفةً سحراً وغموضاً إلى مجموعتها الأيقونيّة. 

وبلغ التّصميم المجسّد لحراشف الثّعبان والذي يُعتبر حجر أساس تصميم هذه المجموعة ورموزها الجماليّة مستوىً جديداً من الإبداع والإبتكار مع ثلاثة أساور مصنوعة من الذّهب الزّهريّ عيار 18 قيراط ومزيّنة بلمسات ملوّنة تجسّد جلد الثّعبان الملوّن. من لون الملاكيت الأخضر الغنيّ إلى الأحمر النّاريّ للعقيق ولون العقيق اليمانيّ الأسود الأنيق، ستستكشفين مصادر الوحي التي لا تنفكّ تبهرنا. 

تحت عنوان Little Secrets of Seduction، أطلقت بولغري حملةً إعلانيّة رقميّة جديدة تجسّد أناقة إمرأة مجموعة Viper النّموذجيّة وأناقتها، إذ إنّها تبرز سحرها الذي لا يقاوم. واختارت الدّار نادين نسيب نجيم لتكون الوجه الشّرق أوسطيّ لمجموعة Serpenti Viper عام 2019. ومن خلال جمالها وسحرها الآسر، تجسّد الممثّلة اللّبنانيّة روح المجموعة الأيقونيّة.

وفي سلسلة من الفيديوهات القصيرة ترافق بولغري نادين نجيم إلى مواقع مختلفة وذلك لتسجيد شخصّية المرأة التي تعتمد تصاميم مجموعة Serpenti Viper. وتبدأ المسيرة عندما تستيقظ هذه الأخيرة وتطفئ المنبّه وتجهّز نفسها وتعتمد مجوهراتها مثل أيّة مُحبّة لتصاميم بولغري. وفي خلال سيرها في رواق الفندق يقع عقدها فيلتقطه رجل وسيم يقف منذهلاً بجمالها السّاحر وأناقتها. ولدى إنتظارها لقهوتها في مقهىً إيطاليّ، تلاحظ هذه الأخيرة أنّ عقدها قد إختفى. وبعد قليل، يأتي النّادل ومعه قهوتها وقلادتها. فيرسم هذا الأخير إبتسامة عريضة على وجه نادين التي تكتشف أنّ الرّجل الوسيم قد أعاد إليها قلادتها، ما يشكّل بداية قصّة حبّ جميلة. إنّها لرواية خياليّة آسرة تجسّد روح بولغري الفعليّة...

شارك المقال

رحلة رمضانيّة مع بولغري وأسيل عمران

عالم أكسسوارات بولغري على بُعد نقرة منك...

إستيقظتْ عمران في يوم رمضانيّ مبارك في جدّة القديمة مليء بواجبات العمل والمسؤوليّات العائليّة. ولطالما إعتبرتْ هذه الأمور فرصةً مثاليّة لتُثبت نفسها وتحقّق أحلامها كافّة. وكونها إمرأة نشيطة دائمة الإنشغال، دائماً ما تعيش هذه الأخيرة حياتها بفرح وإيجابيّة ولا شكّ في أنّ ذلك يتجسّد في أناقة أسلوبها. إنّها معاصرة ولكن تظلّ مخلصة لجذورها وأصالتها، جريئة ولكن دائماً ما تبرز خجلها الجميل، كما أنّها تتقبّل كافّة الحضارات والثّقافات ولكن تبقى وفيّة لماضيها وإرثها.

لا أحد يمكنه التّفوّق على قدرة أسيل عمران في تجسيد المرأة المليئة بالتّناقضات التي تكمّل شخصيّتها. تأخذنا هذه الفنّانة وملهمة وسائل التّواصل الإجتماعيّ في رحلة إلى شوارع جدّة القديمة مع إلقاء الضّوء على أهمّيّة الدّمج بين الماضي والحاضر. في الواقع، إنّها طريقتها الخاصّة في التّطوّر نحو مستقبل أفضل مع إحترام الماضي والتّحنّن إليه.

محتفلةً بهذا الشّهر الفضيل، تغادر هذه الأخيرة منزلها حاملة حقيبة من مجموعة Ramadan الكبسولة من بولغري التي تمّ تخصيصها لمنطقة الشّرق الأوسط بشكل حصريّ، منطلقةً في رحلتها. تكمّل عمران إطلالتها بهذه الحقيبة الجميلة التي تجمع بين اللّون الزّمرّديّ والأحمر المائل إلى البنّيّ والتي ترافقها من الصّباح حتّى المساء بأسلوبها المتميّز.

وإذا ظننتِ أنّ هذه الرّحلة مع بولغري قد وصلت إلى نهايتها، أنت مخطئة جدّاً. هذه الرّحلة ليست عن جدّة القديمة فحسب، بل أيضاً عن جانبها المعاصر. إنضمّي إلينا في الفيديو الثّاني لنزور مع أسيل معرضاً عنوانه ATHR. منغمسةً في عالم الفنّ المعاصر، تلقي هذه الأخيرة الضّوء على أهمّيّة الحاضر وكلّ ما يوفّره لنا، إذ تحمل معها حقيبة بولغري العمليّة من مجموعة Ramadan الكبسولة الحصريّة للشّرق الأوسط.

دائماً ما نتوقّع مزيجاً من الأصالة والجرأة وحسّ الموضة عندما تجتمع بولغري مع أسيل عمران! 

شارك المقال


مدوّنة 3.55  الصّوتيّة من شانيل CHANEL تستولي على كان

شهدت الرّيفييرا الفرنسيّة على مدوّنة 3.55  الصّوتيّة من شانيل CHANEL  للمرّة الثّانية وهذه المرّة تتكلّم فيها الكاتبة والمخرجة أودري ديوان.

فرحّبت ديوان بالممثّلات ماريون كوتيارد ومارغو روبي وكلوي سافيني وفاليري باشنر، إلى جانب المخرج لوكاس دونت في عالم شانيل CHANEL الرّائع، عالم تجتمع فيه كلّ من الموضة والفنون والسّينما بأكثر الطّرق سحراً على الإطلاق. وتمحورت المحادثات حول الدّار الفرنسيّة فجسّد كلّ شخص مقولة من أقوال غابريال شانيل حول الإبداع وأهمّية التّصرّف على الطّبيعة.

ولدى تذكّرنا الماضي، نلاحظ العدد الكبير من النّجمات، على الشّاشة وخارجها، اللّواتي إعتمدن تصاميم من إبداع غابريال شانيل وكارل لاغرفيلد. فمن الطّبيعيّ جدّاً أن يكون للدّار، التي ترك إرثها بصمته على كلّ مناسبات البساط الأحمر، مُحبّات مخلصات من صفوف النّجوم، من المخرجة صوفيا كوبولا إلى عدد كبير من الممثّلات مثل كيرا نايتلي وكرستن ستيوارت وفانيسا بارادي وبينيلوبي كروز ومارغ روبي ورينكو كيكوشي، إلى جانب ليلي-روز ديب.

أترغبين في سماع المدوّنات الصّوتيّة؟ لا شكّ في أنّك ستكونين سعيدة لتوفّرها على Apple Podcasts.

شارك المقال

تعرّفي إلى علامة دارين هاشم الجديدة المتمركزة في ميلانو

هل تبحثين عن مصمّم أزياء جديد تتابعين أعماله؟ حسناً، توقّفي عن البحث حالاً. تعرّفي إلى دارين هاشم، مصممّة الأزياء ومؤسّسة علامتها الخاصّة التي تحمل إسمها بالتّعاون مع شريكتها فيرناندا غالاردو، مصمّمة أزياء أخرى أعادت إلى الحياة تشكيلة من التّصاميم التي تجمع بين ثقافات عدّة وذلك بفضل إبداعها ومواهبها المتعدّدة.

وتهدف العلامة بشكل خاصّ إلى دمج مفاهيم شرق أوسطيّة مع نظام حديث يتغذّى من تعدّد الثّقافات واندماجها. وهذا ما شهدنا عليه في مجموعة ربيع وصيف 2019 من هذه العلامة التي تضمّنت تصاميم متّسمة بالإنتقائيّة تجسّد رموز الدّار العديدة: الإرث والتّقليد والمفاهيم والملامس. وإستوحيت هذه الأخيرة  من مصادر متنوّعة، إنطلاقاً من أعمال إدوارد جمس السّرياليّة إلى الحدائف في Las Pozas’ في مكسيكو والأعمال الوجوديّة للنحّات السّويسريّ ألبيرتو غياكوميتي وغيرها الكثير.

ومن خلال الجمع بين الموضة والفنون والثّقافات بطريقة متناغمة، تخلق دارين هاشم عالماً تختفي فيه العوائق الثّقافيّة ويتبلور مفهوم التّنوّع في وسط بحر من الأشكال غير المتناسقة وتقنيّات الأقمشة المكسّرة المفعمة أنوثة والأساليب المناسبة للجنسين. وتتّسم المجموعة بألوانها التّرابيّة وتشكيلة من الأقمشة غير الإصطناعيّة مثل القطن والكتّان والحرير.

فسواء أكنت تريدين إضافة تصاميم جديدة منعشة إلى خزانتك أو بكلّ بساطة تحبّين الإطّلاع على علامات تجمع ثقافات عدّة في تصاميمها، إستمتعي بإبداعات دارين هاشم الرّاقية.

شارك المقال

قزّي وأسطا يقدّمان Memoirs from the Silk Road

كشف الثّنائيّ اللّبنانيّ الموهوب قزّي وأسطا عن مجموعتهما لربيع وصيف 2019 تحت عنوان Memoirs from the Silk Road في فندق في خلال Hotel de Crillon الشّهير وذلك في خلال أسبوع الموضة في باريس. 

مستوحىً من شبكة التّجارة التي كانت تربط الشّرق بالغرب في الماضي، شكّل كلّ فستان جاء في المجموعة تكريماً لمدينة أو مبنى أثريّ أو معلم معروف.

وجاء في تعليق مصمّمي الأزياء: "لطالما أدهشنا تنقّل الحرير في أرجاء العالم إلى أن وصل إلى المحاكم الملكيّة في أوروبا. السّرّية الكبيرة التي كانت تتّسم بها صناعة الحرير مشابهة كثيراً لعالم الهوت كوتور وخبرة وسرّ دار الأزياء الرّاقية والعمليّة الإبداعيّة التي تخضع لها كلّ قطعة."

تضمّنت المجموعة تشكيلة من التّصاميم الرّاقية التي تطلّبت صناعتها تقنيّات متعدّدة مثل إستخدام الأقمشة المكسّرة والسّلسة والتّطريزات العتيقة الطّراز والتّصاميم الصّلبة. وإستخدم المصمّمان كلّ من السّاتان الحريريّ والأورغانزا وساتان الدّوقة المزدوج والغازار وكلّها عكست الطّابع البسيط الذي تتّسم بها الكثبان الرّمليّة والهدوء الذي تتّسم به آفاق البحر. وإنتهى العرض بإطلالتي زفاف مكوّنتين من تصاميم شفّافة تضمّنت إحداهما رداءاً مطرّزاً قضى عشرون حرفيّ أكثر من 120 ساعة وهم يطرّزونه يدويّاً.

شارك المقال