مجوهرات وساعات

فجر يوم جديد مع كارتييه

روح الاحتفال تترأس قائمة معايير كارتييه، وبخاصة عندما يتعلّق الأمر بالاحتفاء بروح المشاركة والتكاتف. وأتى شهر رمضان الفضيل لإلقاء الضوء على هذه الرّوح وبهذا، تجلب لنا دار المجوهرات الراقية الفرنسية مرّةً جديدةً السّعادة من خلال فيلم جديد.

تحت عنوان "فجر يوم جديد"، تمّ تصوير هذه الحملة في مدينة العلا السعودية، حيث تمتزج حضارات من كافة أنحاء العالم لمنح الحياة لروح الدار بشكل لم يسبق له مثيل. فتجتمع مدن كارتييه الأيقونيّة في العالم في هذا الفيلم، ملقيةً الضوء على إرث العلا الثقافي والفني والتقني واللغوي، إلى جانب علاقة الدار العريقة بالمنطقة التي تعود إلى العام 1912.

يلتقط هذا الفيلم تاريخ كارتييه فيشكل بذلك حوار ساحر دام على مدى 150 عامًا – آخذًا إيانا في رحلة إلى الماضي وعائدًا بنا إلى الحاضر ثم مسافرًا بنا إلى المستقبل من خلال سلسلة من الجماليّات الملهمة التي شكلت هويّة الدار الإبداعية. وتبدأ "البانتير" رحلتها في ساحة بلاس فاندوم الباريسية حيث افتتح لويس كارتييه أوّل بوتيك له عام 1899. وبعدها، تبدأ الجولة في أماكن كارتييه السّاحرة، من لندن إلى نيويورك والشرق الأوسط والهند، وتلقي الضّوء على الفرحة العالميّة التي ينشرها شهر رمضان في كافة أنحاء العالم.

وفي هذه الأوقات العصيبة، ترسل لنا الدار والبانتير الأيقونيّة رسائل تضامن وأمل. فبحثًا عن فجر يوم جديد ومستقبل أفضل، تقدم كارتييه تبرعًا لمبادرة صندوق الإمارات وطن الإنسانية التي أطلقها الهلال الأحمر لمحاربة فيروس الكوفيد-19 بروح رماضانية حقيقية.

اكتشفي عالم كارتييه

شارك المقال