©2018 AZYAAMODE.COM, حقوق النّشر جميع الحقوق محفوظة. يشكّل استخدام هذا الموقع موافقةً على عقد الاستخدام وحقوق الملكيّة الفكريّة

الموقع من تصميم intouch

عشق عالم الموضة الأزليّ لأسلوب الأميرة ديانا

مضتْ 11 سنة على وفاة الأميرة الأيقونيّة ديانا، غير أنّ أسلوبها لا يزال محفوراً في أذهاننا وإرثها لا يزال خالداً إلى الأبد. ولكن قبل أن نكشف لكِ كيفيّة لمس أسلوب ديانا المتميّز قلوب كلّ محبّات الموضة، دعينا نتذكّر سويّاً الماضي. قبل أن تصبح عضواً في العائلة الملكيّة البريطانيّة، كانتْ هذه الأخيرة تُعرف بكونها إبنة إيرل سبينسر، ما جعلها تستحقّ بعد فترة لقب "ليدي ديانا سبينسر".

وفي العام 1981، تزوّجتْ ليدي دي من الأمير تشارلز فأصبحتْ بذلك أميرة ويلز. وبالرّغم من أنّها كانتْ فرداً من العائلة الملكيّة، إشتهرتْ هذه الأخيرة بجانبها الإنسانيّ الحنون وبكونها والدة الأميرين ويليام وهاري المُحبّة والخدومة. بعد وفاتها، بقيتْ الأميرة ديانا في قلوب النّاس وبقي تأثيرها خالداً في أذهان محبّيها.

وتمّ تكريم ليدي دي، التي شكّلتْ ظاهرة فريدة من نوعها، في عدّة مناسبات ولكن لا شيء يضاهي تكريم عالم الموضة لهذه الأخيرة على مدى السّنين. لا تعتمدي على أقوالنا فحسب، بل زوري معرض الصّور أدناه لتعرفي أكثر عن تأثير الأميرة ديانا الخالد والمتماشي مع الموضة على عالمنا عن طريق أسلوبها الكلاسيكيّ.

 

سندي مناسا

أخبار ذات صلة
Top