أسلوب حياة

عالم الموضة يقف بوجه العنصريّة

صورة الغلاف من غوتشي بعدسة ألسدير ماكليلان

مع كلّ ما يجري حول العالم، بين أزمة فيروس كورونا المستمرّة والاحتجاجات التي تجري مؤخّرًا في الولايات المتّحدة استنكارًا لمقتل جورج فلويد وطلبًا بالتغيير تحت شعار "حياة السود مهمّة"، من الطبيعيّ أن يتدخّل عالم الموضة ويرفع صوته أيضًا!

صورة من  Instagram.com/dior

اعتدنا على منشورات ديور اليوميّة على انستغرام التي نراها من خلال حسابات العلامة المختلفة. لكن من أجل إظهار دعمها، كانت منشوراتها الأخيرة مجرّد ثلاث صور سوداء تحمل رسالة مهمّة جدًّا وتظهر رفضًا تامًّا لأي نوع من التمييز العنصريّ.

صورة من  Instagram.com/miumiu

أمّا ميو ميو وفريق برادا فقد رفعا صوتهما أيضًا ضدّ الظلم.

صورة من Instagram.com/louisvuitton

شاركت دار لويس فويتون فيديو يحمل الرسالة نفسها ويحثّ الناس على محاربة العنصريّة.

صورة من Instagram.com/fendi

"لبس" حساب فندي على انستغرام الأسود ليسلّط الضوء على محاربة الدار للعنصريّة مع الشعار المتداول #BlackLivesMatter - "حياة السود مهمّة".

صورة من Instagram.com/chanelofficial

نشر حساب شانيل CHANEL الرسميّ وحساب CHANEL Beauty على انستغرام الصور السوداء وتوقّف كلاهما عن النشر رمزًا للتضامن.

صورة من Instagram.com/dolcegabbana

أخذت دار دولتشي أند غابانا استراحة من تحميل المنشورات على حسابها على انستغرام بعد تحميل الصور السوداء أخيرًا، وأعلنت أنّها تعمل على إيجاد طريقة تشارك من خلالها لتقديم الحلّ الذي يحتاجه العالم لمواجهة هذه الأزمة.

صورة من Instagram.com/gucci

أظهرت غوتشي دعمها من خلال إعلان التزامها بمساندة مجتمع الأشخاص أصحاب البشرة السوداء. كما أنّها بدأت بالتبرّع لمختلف المؤسّسات وخصّصت الخميس 4 يونيو يوم حداد تكريمًا للأشخاص الذين توفوا.

صورة من Instagram.com/rogervivier

انضمّت دار روجيه فيفييه إلى الحركة أيضًا وأظهرت حدادها من خلال منشور أسود رمزًا لدعمها.

لا داعي للقول أنّ ليست هذه إلّا البعض من العلامات التي انضمّت إلى هذه الحركة إذ ثمّة العديد من العلامات المرموقة الأخرى أيضًا مثل إيف سان لوران وبوس ونايكي ورالف لورين وجورجيو أرماني – على سبيل المثال لا الحصر. 

مقالة من كتابة غبريال القصيفي 

شارك المقال