موضة

شورتات بيرمودا – طرق اعتمادها الأساسيّة

من الصعب التفكير بما سنرتديه في خلال فصل الصيف القادم بينما العالم يواجه هذه الصعاب. لكن من المهمّ جدًّا أن نفكّر أيضًا بأمور مختلفة ونحلم بأوقات سعيدة ونتفاءل.  

ففي نهاية المطاف، متى ما أصبح الطقس حارًّا الأمر الوحيد الذي سنرغب به هو ارتداء شورت بيرمودا منعش ورائج. لكن أوّلًا دعونا نذكّر بماهية هذه الشورتات، ما هي هذه الجميلات التي نتكلّم عليها؟ يمكن اعتبارها "شورتات كاليفورنيا الرائعة" التي نرتديها في خلال العطلة والتي كنّا نرصدها عادةً في التسعينيّات. هل تذكّرتها الآن؟

لننتقل سريعًا إلى عالمنا هذا. لجأ المصمّمون إلى هذه الصيحة المألوفة وحوّلوها من لباس مناسب للعطلة إلى قطعة أروع وأكثر رسميّة، حتى إنّهم لم يكتفوا بذلك بل أرفقوها بسترات رسميّة مماثلة لخلق إطلالة رسميّة بعض الشيء أو ما يمكن أن نعتبره بدلة قصيرة أيضًا. ما رأيك بهذا المستوى من الابتكار؟

لذلك، جمعنا لك بعض النصائح لمساعدتك على إتقان هذه الصيحة كملكة عام 2020.

اختاري شورت البرمودا المريح الذي يمكنك إرفاقه بسترة رسمية تتضارب معه وحذاء عالٍ لمنح إطلالتك وقعًا أكبر.

لا تعودي إلى فترة التسعينيّات وترفقي شورتك بقميص صيفيّ واسع. ففي نهاية المطاف، التوازن هو الأساس!

إذا كنت تفضّلين أسلوب امرأة الأعمال اختاري البدلة المرفقة بشورت التي تسلّط الضوء على أنوثتك وطابعك المهنيّ.

لا تستخفّي بقدرات الإكسسوارات في هذا المجال، فإضافة حزام محدّد لملامح جسمك إلى شورت بيرمودا الضخم هذا يقلب إطلالتك رأسًا على عقب.

نوّعي بين الأقمشة والمواد المستخدمة – اختاري الشورتات المصنوعة من الجلد إذا كنت تتوجّهين إلى سهرة، وتلك الكتانيّة إذا كنت لا تستطيعين تحمّل حرّ الشمس.

لا تنسي أمر الحذاء! كلّما كان أكثر جرأة كلّما كان أفضل!

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال