مجوهرات وساعات

حصريًّا – مجرّد قصّة أخرى رائعة عن الوقت تخبرنا إيّاها دار فان كليف أند آربلز

لطالما أذهلتنا فان كليف أند آربلز بتصاميم ساعاتها الخارجة عن المألوف. هذه الدار الرائعة التي تمّ تأسيسها في عام 1906، والمبنيّة على الحبّ الذي جمع بين إستيل آربلز وألفريد فان كليف، تأخذنا مرّة أخرى في رحلة إلى عالم الخيال والسحر.

لا تُعدّ مجموعة The Lady Arpels Pont des Amoureux بجديدة بالنسبة لعشّاق الدار لكن بعد مرور 9 سنوات، لا تزال فان كليف أند آربلز تسحرنا بتصاميمها الجديدة الخاطفة للأنفاس التي تضيفها إلى المجموعة. بين الذهب الزهريّ والأبيض والأصفر وأحجار الماس، من المستحيل اختيار ساعة واحدة مفضّلة فحسب! من حسن حظّنا، مهما كان التصميم الذي نختاره، سنستمتع برؤية المرأة الجميلة وهي تتقدّم – مشيرةً إلى مرور الساعات – لتلتقي أخيرًا بحبيبها الذي يتّجه نحوها أيضًا – مشيرًا إلى مرور الدقائق. يلتقي الثنائي الرائع عند منتصف الليل ومنتصف النهار فيتشاركان قبلة مرّتين في خلال اليوم.

شاهدي هذا الفيديو الفريد من نوعه وانغمسي في عالم فان كليف أند آربلز الساحر!

شارك المقال