موضة

تعرّفي إلى علامة دارين هاشم الجديدة المتمركزة في ميلانو

هل تبحثين عن مصمّم أزياء جديد تتابعين أعماله؟ حسناً، توقّفي عن البحث حالاً. تعرّفي إلى دارين هاشم، مصممّة الأزياء ومؤسّسة علامتها الخاصّة التي تحمل إسمها بالتّعاون مع شريكتها فيرناندا غالاردو، مصمّمة أزياء أخرى أعادت إلى الحياة تشكيلة من التّصاميم التي تجمع بين ثقافات عدّة وذلك بفضل إبداعها ومواهبها المتعدّدة.

وتهدف العلامة بشكل خاصّ إلى دمج مفاهيم شرق أوسطيّة مع نظام حديث يتغذّى من تعدّد الثّقافات واندماجها. وهذا ما شهدنا عليه في مجموعة ربيع وصيف 2019 من هذه العلامة التي تضمّنت تصاميم متّسمة بالإنتقائيّة تجسّد رموز الدّار العديدة: الإرث والتّقليد والمفاهيم والملامس. وإستوحيت هذه الأخيرة  من مصادر متنوّعة، إنطلاقاً من أعمال إدوارد جمس السّرياليّة إلى الحدائف في Las Pozas’ في مكسيكو والأعمال الوجوديّة للنحّات السّويسريّ ألبيرتو غياكوميتي وغيرها الكثير.

ومن خلال الجمع بين الموضة والفنون والثّقافات بطريقة متناغمة، تخلق دارين هاشم عالماً تختفي فيه العوائق الثّقافيّة ويتبلور مفهوم التّنوّع في وسط بحر من الأشكال غير المتناسقة وتقنيّات الأقمشة المكسّرة المفعمة أنوثة والأساليب المناسبة للجنسين. وتتّسم المجموعة بألوانها التّرابيّة وتشكيلة من الأقمشة غير الإصطناعيّة مثل القطن والكتّان والحرير.

فسواء أكنت تريدين إضافة تصاميم جديدة منعشة إلى خزانتك أو بكلّ بساطة تحبّين الإطّلاع على علامات تجمع ثقافات عدّة في تصاميمها، إستمتعي بإبداعات دارين هاشم الرّاقية.

شارك المقال