جمال

الأكسسواران الأساسيّان لهذا الصّيف

إنّي أحلم بعصابة الرّأس المخمليّة المنمّقة باللّؤلؤ من علامة Lele Sadoughi منذ أشهر، غير أنّني وجدت مؤخّراً النّسخة القطنيّة العمليّة أكثر لهذا الطّقس الحارّ. أحبّ تزيين شعري المنسدل على كتفيّ بهذا التّصميم أو حتّى عندما أعتمد تسريحة ذيل الحصان. إنّه الأكسسوار الأكثر ظرافةً على الإطلاق، كما أنّه يصرف الأنظار عن شعرك الذي يحتاج إلى الغسل. في حال لستِ من مُحبّات عصابات الرّأس في العادة، إعتمدي النّسخة المتمغّطة؛ ستجدين ما تطلبينه في المجمّع التّجاريّ حتماً. تستطيعين إعتمادها على البحر أيضاً، وستبدين ظريفة حتماً.

والأكسسوار الثّاني الذي رأيته على رؤوس المدوّنات على الإسنتغرام هو دبّوس الشّعر الكبير المزيّن بتفاصيل جميلة. في الواقع، ليست كلّ الدّبابيس الرّائجة كبيرة فبعضها بسيط جدّاً وصغير. وعندما رأيتُ هذا الأكسسوار لأوّل مرّة على شعر إمرأة، فكّرتُ في نفسي:" يا إلهي، لقد نسيَ مصفّف الشّعر الدّبابيس على شعرها." ولكن وعلى ما يبدو لم يكن الأمر كذلك أبداً، فهذه التّصاميم هي من أكثر الصّيحات رواجاً الآن!

يمكنك وضعها على جانب واحد من شعرك لإطلالة رومنسيّة أو تقسيم شعرك إلى نصفين وتثبيته بطريقة سلسة بهذه الدّبابيس لإطلالة عصريّة أكثر. ولن أنكر أنّني إشتريت بعضاً من هذه الدّبابيس لتستخدمها إبنتي التي تبلغ من العمر سنتين فقط ولكن بما أنّها ستزيد من إتّزان تسريحة شعري وثباتها بأساليبها المتماشية مع الموضة، لا شكّ في أنّني سأشتري بعضاً منها لنفسي.

 

مقالة من كتابة ألين أغوبيان

شارك المقال