جمال

إطلالة العيون المدخّنة اليومية المثالية

لا شيء يضاهي جمال إطلالة العيون المدخّنة، لكن العيون المدخّنة بالكامل لا تناسب الإطلالة اليومية لذا ننصح بنسخة أخف حدّة من هذه الإطلالة التي تناسب كلّ الأوقات. إليك كيفيّة الحصول عليها:

  • ابدئي بأساس الإطلالة من خلال تطبيق ظلال عيون ذات لون قريب قدر المستطاع من لون بشرتك بدءًا من جفنيك وصولًا إلى حاجبيك، ممّا سيسمح لك بمزج ظلال العيون التّالية بطريقة سهلة.
  • طبّقي لون بنّي فاتح ولكن أدكن قليلًا على جفنيك بالكامل واحرصي على مزج الألوان جيّدًا. وإذا أردتِ إضافة لمسة من البريق إلى إطلالتك، يمكنك أيضًا استخدام ظلّ أكثر بريقًا.
  • وإذا أردتي إضافة بُعد آخر لإطلالتك، اختاري اثنين من ظلال العيون الخالية من اللّماعيّة والتي تتكامل مع بعضها. ابدئي بوضع الأفتح على فجوة العين وامزجيه جيّدًا ثم طبّقي الأغمق على زاوية عينيك الخارجيّة. وتذكّري دائمًا أنّ مزج ظلال العيون جيدًا هو سرّ إطلالتك الناعمة.
  • زيدي نسبة ظلال العيون الأغمق باستخدام فرشاة محدّد العين على خطّ رموشك واحرصي على تلطيخها جيّدًا.
  • امسحي بخفّة الزاوية الداخليّة لعينيك بلون الشمبانيا لإبراز وتفتيح إطلالتك.
  • أنهي إطلالتك بوضع طبقة من الماسكارا البنّية على رموشك لتطويلها وزيادة حجمها. وهذه الخطوة ستجعل إطلالتك كاملة.

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال

ما صيحات تسريحات الشعر لخريف 2019

لا تقتصر الموضة على الأزياء، فهل استطعت يومًا الحصول على إطلالة كاملة من دون تسريحة الشعر الرائعة والمكياج الذي يعكس شخصيتك؟ لذا أطلق مصمّمو الأزياء المفضّلين لدينا الكثير من صيحات الموضة على مدارجهم من أجل فصل الخريف المقبل، مثبتين مرّة أخرى أنّ الجمال جزء أساسي من عالمهم.

من نيويورك إلى لندن وميلانو وباريس، شهد عالم الموضة منحًى جديدًا ومنعشًا في ما يتعلّق بتسريحات الشعر، ممّا سمح للمرأة العصريّة أن تحترف أحدث صيحات الجمال في كلّ حين. قدّم بعض عباقرة الموضة تسريحات شعر ممكن تطبيقها في المنزل، بينما سلّط البعض الآخر الضوء على جمال تسريحات لم نكن نتوقّع أن نراها مجدّدًا. فمهما كان ذوقك، أصبح من الأسهل بكثير أن تجدي تسريحتك المفضّلة.

بين تسريحة ذيل الحصان وتسريحات الريترو والضفائر وتسريحات الكعكة الفوضوية والرفعة النصفية وتسريحات الشعر القصير، ستجدين من دون شكّ موضة تناسبك على أكمل وجه. إليك ما اخترنا لك واستعدّي لإتقان الأساليب المفضّلة لديك.

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال

فيلر الشّفاه

إتّصلت بي صديقتي مؤخّراً وسألتني عمّا إذا كنت أنصحها بحقن القليلٍ من فيلر الشّفاه. وطبعاً جوابي كان التّالي: "إفعلي ما يسعدك". كلّنا نعرف صديقة أصبحت مدمنة على فيلر الشّفاه واستحقّت بالتّالي لقب "شفتي البطّة" نظراً لصور السّيلفي التي تنشرها على الإنستغرام.  

أصبحت صيحة فيلر الشّفاه شهيرة بشكل واسع وبطريقة تتخطّى المنطق، إذ نشهد في أيّامنا هذه على فتيات يافعات يخضعن له. ولا شكّ في أنّ هذا الفيلر يزوّدك بنتائج جدّ رائعة إذا إلتجأت إلى شخص مختصّ به طبعاً. وبالرّغم من أنّني أرتعب من فكرة حقن شفاهي بالإبرة، إلّا أنّني مهووسة بمظهر شفتي مؤثِّرة من عالم الجمال.

فإذا كنت تريدين تحسين مظهر شفتيك ولاحظت أنّ محدّد الشّفاه لا يزوّدك بالنّتيجة المرغوبة، إليك كلّ ما تحتاجين إلى معرفته عن فيلر الشّفاه.

أوّلاً، الفيلر الأكثر أماناً هو عندما يتمّ حقن الشّفتين بحمض الهيالورونيك. فحقن الشّفاه بالكولاجين أصبح من الماضي الآن. أمّا عمليّة نقل الدّهون، فنتائجها أبديّة.

إلجئي إلى طبيب يفهم تماماً النّتيجة التي تريدين الحصول عليها. فلنتائج طبيعيّة مثلاً، يجب تجنّب حقن زوايا الشّفاه.

كثيرة هي تقنيّات الحقن لذلك، أنصحك بالقيام بأكثر من إستشارة واحدة. وتدوم نتائج الحقن لمدّة 4 إلى 6 أشهر أوّل مرّة تخضعين للفيلر الذي يذوب بمفرده.

زتجدر الإشارة إلى أنّ العمليّة مؤلمة، إلّا إذا كنتِ مخدّرة جدّاً، هذا بالإضافة إلى إحتمال بروز الكدمات لعدّة أيّام أو حتّى أسبوع كامل. استمتعي بشفتيك المنتفختين!

مقالة من كتابة ألين أغوبيان

شارك المقال

للسّحر معنى آخر مع العطور المسكيّة

صورة الغلاف: عطر Le Gemme Collezione Murano Noorah من بولغري

نشهد حاليّاً على إنخفاض ملحوظ في درجات الحرارة ولا شكّ في أنّك تفكّرين باستبدال عطرك بآخر أكثر دفءاً. وليس بالضّرورة أن يعني بحثك عن هذا النّوع من العطور إختيار رائحة قويّة. وهنا يأتي دور العطور المسكيّة التي توفّر لك بديلاً رائعاً عن الرّوائح القويّة المثاليّة للفترات الباردة من السّنة. 

يعمل المسك، الذي تزداد ندرته يوماً بعد يوم، كرائحة أساسيّة تُضاف إليها النّفحات الأخرى. فما سرّ أهمّيته الكبرى في عالم العطور؟ حسناً، يعود السّبب إلى قدرته على إضافة إتّزان مثاليّ إلى تركيبة العطر مع إضفاء لمسة بسيطة من الحسّيّة والدّفء، هذا إلى جانب إطالة مدّة ثبات العطر على الجسم، إذ إنّه يخفّف نسبة التّبخّر.

ويعتبر المسك، الذي يبلغ ثمن الكيلو منه 45000 دولار أمريكيّ، من أثمن المكوّنات على الإطلاق في عالم العطور. في الواقع، ليس هذا الأخير باهظ الثمن فحسب، بل تضيف رائحته أيضاً طابعاً راقياً فريداً من نوعه إلى العطور. وبمناسبة حديثنا عن حبّنا لهذا المكوّن الرّاقي، لقد جمعنا لك تشكيلة رائعة من العطور التي إتّخذت من المسك رائحة أساسيّة لها لنجهّزك من خلالها للطّقس البارد. إنضمّي إلينا واطّلعي عليها فوراً!

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال

نيويورك، أرض الجمال

قد تعطينها اسمًا آخرًا، لكنّنا سنطلق على نيويورك تسمية "أرض الجمال". صدّقي أم لا، لم تكن الموضة إلّا جزءًا من أسبوع الموضة هذا. ففي الحقيقة، إليك ما رأيناه وقد جعل كلّ محبّات الموضة من دون استثناء فرحات جدًّا: شهدت مدارج الموضة على ظاهرة من الجمال لا مثيل لها! فقد ملأتها إطلالات مكياج تخطف الأنفاس. 

ارتقت إطلالة مكياج اللّا مكياج إلى مستويات جديدة من ناحية نضارة البشرة النديّة والخدود الورديّة. أمّا بالنسبة إلى محبّات الألوان الحيويّة، أنا متأكّدة أنّهنّ سيجدن ما يبحثن عنه ليتألّقن في فصليّ الربيع والصيف بمكياجٍ ينضح بالسعادة بأفضل طريقة ممكنة. حافظت بعض العلامات على الكلاسيكيّة من خلال الشفاه المزيّنة بالأحمر التي كمّلها وجه مثاليّ ومكياج بسيط للعينين.

أمن مكان أفضل من نيويورك لإطلاق صيحات الجمال الرّائعة؟

 

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال

حدّثي مجموعة فُرَشك

لا أعرف عنك ولكن فُرشي بمثابة أولادي لذا أعتني بها جيّدًا فهي جزء من حياتي اليوميّة. عندما أعتني بها، تعتني بي بالمقابل وتدوم لي لمدّة طويلة. قرّرت إضافة بضع فُرش إلى مجموعتي، إليك البعض من أفضل الخيارات.

فرشاة Cheek Hugging Bronzer 120 من فنتي – تأتي هذه الأخيرة على شكل سن سمكة القرش، أليس الأمر رائعًا؟ لكن ما الهدف من شكلها هذا؟ في الحقيقة وجوهنا ليست مسطّحة ولهذا السبب لا تساعد الفرشاة العاديّة على توزيع المستحضرات بالتساوي. أمّا عندما تعانق الفرشاة وجهك فتكون النتيجة مثاليّة.

فرشاة Fan من سماش بوكس – إذا أردت أن تضعي البودرة بيد خفيفة إنّ هذه الفرشاة ضروريّة فهي تداعب الوجه. لذا أنصحك باستخدامها عندما تريدين تطبيق البودرة أو البودرة المُسمّرة أو مُظهّر الملامح أو بودرة الخدود.

فرشاة Bake & Blend من هدى بيوتي – هذه الفرشاة ذات الوجهين مناسبة لتطبيق المستحضرات بكثافة ثمّ مزجها. لكنّني أفضّل الخفّة لذا أحب استخدامها مع كريم التسمير لتحديد الملامح.

مقالة من كتابة ألين أغوبيان

شارك المقال

قصّة حبّ الجمال الطبيعيّ

لم ينتهِ أسبوع الموضة في نيويورك بعد فمدارج المدينة تستمرّ بالتقديم لمحبّات الموضة كلّ ما يرغبن به. لا شكّ أنّ الموضة هي الأهمّ لكن لا تقتصر هذه العروض عليها إذ أمور كثيرة تستحقّ انتباهنا أيضًا. إلى جانب الأكسسوارات الساحرة، يلعب الجمال دورًا كبيرًا عندما يتعلّق الأمر بإطلالات العارضات. فلحظة دخولهنّ المدرج، نمعن النظر بألبستهنّ الرائعة أولًا، ثمّ ننتقل إلى التفاصيل مثل الحقائب والأحذية والحلي وطبعًا الماكياج. في خلال هذه الأيّام القليلة، سرق الماكياج الطبيعي الأضواء وذلك بطريقة غير مسبوقة.

مع مرور كلّ موسم، تأخذ صيحة مكياج اللا مكياج منحًى جديدًا فتبرهن لنا مرّة أخرى أنّها لن تزول. فماذا قد نريد غير رونق تلك البشرة النّديّة وتلك الخدود الزهريّة أو التي بلون الدرّاقي وتلك العيون الساحرة البسيطة؟ إضافةً إلى ما ذكرناه، جمعنا لك بعض الإطلالات التي لا شكّ أنّك ستريدين أن تحترفيها!

 

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال